الاتجاه التزامني

الكتاب المقدس والقرآن؛ نسق أدبي واحد

يعد ميشيل كويبرس رائد تطبيق منهجية التحليل البلاغي للقرآن، والتي تتمثل في تحليل النص القرآني تبعا لقواعد البلاغة الساميّة، وفي هذه الورقة یقدم كویبرس عرضًا تطبیقیًّا لهذه المنهجية، محاولاً بیان كیفیة تركّب النصّ القرآني وفق ھذه البلاغة، وكذلك إبراز نتائج تطبیق ھذه المنهجیة على فهم القرآن الكريم أو تقدیم فهوم جدیدة له وكذا كشف صلاته بما سبقه من الكتب المقدسة.

16 ربيع الأول 1441 ١٣ نوفمبر، ٢٠١٩

البلاغة الساميَّة في القرآن

عرف الدرس الاستشراقي في الآونة الأخيرة بروز المنهج التزامني في قراءة القرآن، والذي يميل لقراءة النصّ داخليًّا، وكان من أهم تجليات هذا المنهج: التحليل البلاغي للقرآن. في هذه المقالة يعرِّف كويبرس -رائد تطبيق هذا المنهج- بالتحليل البلاغي وطبيعة رهاناته في استكشاف نظم النصّ القرآني ومعانيه.

9 ربيع الأول 1441 ٦ نوفمبر، ٢٠١٩

الملف الثالث على قسم الترجمات: «الاتجاه السانكروني (التزامني) في دراسة القرآن»

بعد أن نشرنا ملفًّا يدور حول (تاريخ القرآن) كتكثيف للمنهج الدياكروني (التعاقبي) الذي يلجأ إليه المستشرقون في دراسة القرآن؛ نقوم بنشر ملفٍّ جديد يدور حول اتجاه معاكس في الطرح الاستشراقي وهو «الاتجاه السانكروني (التزامني)» البارز مؤخرًا، هذه المقالة مدخل تعريفي بالملف، يوضح الهدف منه والسياسات المتّبَعة في نشره.

5 ربيع الأول 1441 ٢ نوفمبر، ٢٠١٩