وسم: تيبولوجي

الثنائية والتقابل والتيبولوجي في القرآن من منطلق رُؤيوي

يحاول لاوسون في هذه الورقة، وعبر استلهام المنجزات المنهجية في الدراسات الأدبية والكتابية، الوقوف على الملامح التي تشكّل القرآن كـ(خطاب رؤيوي) بالمعنى المحدّد داخل هذه الدراسات، فيدرس (الثنائية) و(التقابل) و(التيبولوجي) باعتبارهم أهم هذه الملامح، كما يبرز دورهم في كشف وتكثيف المفاهيم القرآنية الأكثر مركزية؛ مثل التوحيد.

5 رجب 1442 ١٧ فبراير، ٢٠٢١

"التيبولوجي" كتقنية لفهم القصص القرآني في الدرس الاستشراقي المعاصر

تُعَدّ (القراءة التيبولوجية) واحدة من منهجيات قراءة الكتاب المقدّس التي يستخدمها بعضُ الباحثين الغربيين في دراستهم للقرآن وقصصه، تتساءل هذه المقالة عن الأساس الفلسفي والمنهجي لهذه القراءة ضمن سياق دراسات الكتاب المقدّس، ممتحِنة إمكان نقلها لحقل دراسات القرآن، ومدى سلامتها المنهجية، وتحاول كذلك التساؤل حول الأسباب الدافعة لاستخدام هذه المنهجية في قراءة القرآن من قِبَل هؤلاء الباحثين.

10 محرم 1442 ٢٩ أغسطس، ٢٠٢٠