شِهاب الدِّين الغُنَيميُّ

شِهاب الدِّين الغُنَيميُّ

هو: أحمد بن محمَّد بن علي، شِهاب الدِّين الغُنَيميُّ؛ فقيه من أهل مصر، له العديد من المؤلفات المخطوطة والمطبوعة. 
ومن أعماله المخطوطة: رسالةٌ في الرَّدِّ على مَن حكَم بكُفر مَن جحَد قراءةً سَبعيَّة على الإطلاق، 
والتي اعتنى بتحقيقها أ/ أحمد فتحي البشير، وهو:
- باحث معاصر في العلوم اللغوية – (مرحلة الدكتوراه)
- شارك في عدد من الأعمال العلمية منها تحقيق كتاب (تفسير البحر المحيط) لأبي حيان الأندلسي.
- عمل في عدد من مراكز تحقيق التراث.
- من مؤلفاته المنشورة: أصول العربية بين متقدمي النحاة ومتأخريهم؛ دراسة في فكر أبي إسحاق الشاطبي.

رسالةٌ في الرَّدِّ على مَن حكَم بكُفر مَن جحَد قراءةً سَبعيَّة على الإطلاق للغُنَيمي

صنَّف الغنيمي هذه الرسالة للرد على أحد المعترضِين على ما قرَّره أحدُ المعاصرين للغنيمي في إجابة سؤال رُفِع إليه في حكم من جحَد قراءة سَبعيَّة، وقد اعتَمد هذا المعترِض في ردِّه على هذا المعاصر للغنيمي على كلام لابن حزم في «المحلى»...

6 شوال 1439